loading...
إعلانات

مليون ونصف المليون من المغاربة مصابون بـ 8 آلاف نوع من الأمراض النادرة

مليون ونصف المليون من المغاربة مصابون بـ 8 آلاف نوع من الأمراض النادرة كالتثلث الصبغي والتأثيرات الجينية وغيرها من الأمراض المزمنة والخطيرة التي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة، هذا ما أوضحه مشاركون خلال الندوة التي تم تنظيمها أمس الثلاثاء 19 مارس 2018 من طرف المدرسة الوطنية للصحة العمومية بشراكة مع المعهد الوطني للصحة تحت شعار ''نادرون ومعتزون فلنكن متضامنين''.

وفي معرض حديث المشاركين عن هاته الأمراض النادرة ومدى خطورتها وقفوا على جملة من المعيقات التي تقف مانعا أمام الإسراع بالعلاج منها صعوبة الوصول إلى التشخيص الجيد نظرا لعدم وجود الوسائل والكفاءات وكذا غياب معلومات مفيدة و برامج مهيكلة للبحث العلمي حول هذه الأمراض بالإضافة لإحجام المختبرات عن الاستثمار في البحث عن علاجات لمثل هذه الحالات فضلا عن غياب التحسيس والتوعية التربوية الملائمة وهذا بالتأكيد يعود سلبا على صحة المرضى ما يزيد وضعهم تفاقما لتكبر معاناتهم الصحية والنفسية هم وأسرهم .

وعرفت الندوة مشاركة محاضرين مغاربة وأجانب ومسؤولين من منظمة الصحة العالمية وكذا وزارة الصحة ومهنيين ممارسين ومتخصصين في مجال الأمراض النادرة وخبراء من المستشفيات الجامعية وباحثين من المدرسة الوطنية للصحة العمومية والمعهد الوطني للصحة والوكالة الوطنية للتأمين الصحي وممثلين عن المجتمع المدني والمرضى وأسرهم، وتوجت هذه الندوة بالتوقيع على اتفاقية تعاون بين المدرسة الوطنية للصحة العمومية والمعهد الوطني للصحة لمد الجسور بين التخصصات.

إعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
جرادة..شاهدو طفلة تقود شعارات الغضب وتصرخ باكية: "ديرو لهاد الشعب فين يخدم" !!؟؟